حكم القنوت في صلاة الفجر أضيف بتاريخ: 11-05-2020

البدعة مفهومها وحدودها أضيف بتاريخ: 05-05-2020

حكم قضاء الصوم للحامل والمرضع أضيف بتاريخ: 05-05-2020

أحكام زكاة الفطر أضيف بتاريخ: 03-05-2020

حكم اتخاذ الأوراد أضيف بتاريخ: 01-05-2020

أحكام صلاة التراويح أضيف بتاريخ: 22-04-2020

مختصر أحكام الصيام أضيف بتاريخ: 20-04-2020

نشرة الإفتاء العدد 39 أضيف بتاريخ: 22-03-2020




جميع منشورات الإفتاء

رسائل مقدّسة من أرض الإسراء ... أضيف بتاريخ: 22-03-2020

الإسراء والمعراج أضيف بتاريخ: 22-03-2020

المفتي العام ينفي بطلان وقوع ... أضيف بتاريخ: 21-03-2020

لا يجوز الاقتداء بالإمام عبر ... أضيف بتاريخ: 18-03-2020




جميع المقالات

الفتاوى


اسم المفتي : لجنة الإفتاء ومراجعة سماحة المفتي العام الشيخ عبد الكريم الخصاونة

الموضوع : هل يصح المباشرة بصلاة الفريضة عند أول الأذان؟

رقم الفتوى : 736

التاريخ : 17-05-2010

التصنيف : شروط الصلاة

نوع الفتوى : بحثية


السؤال :

اعتدت أن أصلي بمجرد قول المؤذن "الله أكبر.." وذلك لكوني حريصة على الصلاة على وقتها كوني امرأة عاملة، ووقتي محدود جدا؛ واستندت على فعلي هذا على أنه في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم وبعده لم يكن هناك مساجد كثيرة، ولا سماعات، ولا إذاعات، وكان المسلمون يصلون بمجرد ملاحظة دخول وقت الصلاة؛ كما أننا نفطر في رمضان بمجرد قول: "الله أكبر.." ونتوقف عن الطعام بمجرد قول "الله أكبر.." من أذان الفجر؛ لأن هذا يعني دخول وقت الصلاة، وكوني أصلي في منزلي أو عملي، وليس في المسجد، فمجرد قول المؤذن: "الله أكبر" يعني لي دخول وقت الصلاة. مؤخراً أخبرني أكثر من شخص ليس لهم بالإفتاء شيئ أنه لا يجوز أن أصلي إلا بعد انتهاء الأذان، فما هو الحكم الشرعي لهذا؟


الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
إذا قال المؤذن: "الله أكبر" فقد آذن - أي أعلن - بدخول وقت الصلاة، وإذا دخل وقت الصلاة صحت الصلاة، وجاز أن يكبر المصلي تكبيرة الإحرام فورا، ولا يشترط أن ينتظر انتهاء الأذان كاملا، ولكن يسن للمسلم أن يستمع إلى المؤذن، وأن يردد معه ما يقول، حتى يحصل على المغفرة التي وعدها الرسول صلى الله عليه وسلم، وكل هذا الوقت لا يتجاوز دقيقتين.
وكذلك يجوز للصائم أن يفطر فور شروع المؤذن بأذان المغرب. والله أعلم.





للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا