نشرة الإفتاء - العدد 36 أضيف بتاريخ: 02-04-2019

نموذج طلب فتوى شرعية بخصوص ... أضيف بتاريخ: 25-03-2019

نشرة الإفتاء - العدد 35 أضيف بتاريخ: 10-12-2018

نشرة الإفتاء - العدد 34 أضيف بتاريخ: 13-09-2018

التقرير الإحصائي السنوي 2017 أضيف بتاريخ: 12-07-2018

نشرة الإفتاء - العدد 33 أضيف بتاريخ: 27-05-2018

مختصر عقيدة أهل السنة والجماعة أضيف بتاريخ: 27-05-2018

نشرة الإفتاء - العدد 32 أضيف بتاريخ: 27-05-2018




جميع منشورات الإفتاء

نشأة الاقتصاد الإسلامي أضيف بتاريخ: 15-09-2019

ما لا يضر فعله للمحرم بالحج أضيف بتاريخ: 04-08-2019

الجوهرة الثمينة *الأمانة* أضيف بتاريخ: 29-07-2019

المذاهب الفقهية الأربعة أضيف بتاريخ: 04-07-2019

بيان في الفتوى وأمانة الكلمة أضيف بتاريخ: 03-07-2019

مسلسل "جن" انحدار أخلاقي أضيف بتاريخ: 16-06-2019

دور الأسرة في مواجهة التطرف أضيف بتاريخ: 13-06-2019

توضيح من دائرة الإفتاء العام أضيف بتاريخ: 09-06-2019




جميع المقالات

الفتاوى


اسم المفتي : لجنة الإفتاء ومراجعة سماحة المفتي العام السابق الدكتور نوح علي سلمان

الموضوع : كيف يتوب من القرض الربوي؟

رقم الفتوى : 831

التاريخ : 14-07-2010

التصنيف : المنجيات والبر والصلة

نوع الفتوى : بحثية


السؤال :

أخذت قرضا إسكانيا ربويا من البنك لبناء مسكن لي قبل ثلاث سنوات، وقمت ببناء البيت، وأنا الآن أسكن فيه، علما بأن مدته عشرون سنة، وأنا نادم على أخذ هذا القرض بعدما صارت حياتي صعبة جدا، فما حكم هذا القرض، وكيف يمكن أن أتوب منه، فأنا أخاف من الموت قبل سداده، علما بأني موظف بسيط، ولا يوجد عندي القدرة على سداده في وقت قصير؟ وجزاكم الله خيرا.


الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
القروض الربوية من البنوك من المحرمات التي أصبح تحريمها معلوما لدى عامة الناس، والإثم فيها مشترك بين جميع الأطراف المقرضة والمستقرضة.
عَنْ جَابِرٍ بن عبد الله رضي الله عنه قَالَ: (لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ آكِلَ الرِّبَا، وَمُؤْكِلَهُ، وَكَاتِبَهُ، وَشَاهِدَيْهِ، وَقَالَ: هُمْ سَوَاءٌ) رواه مسلم (رقم/1598)
والتوبة من هذا الذنب العظيم تكون بالندم والاستغفار والعزم على عدم العود إلى مثل هذه المعصية، والله عز وجل يقبل التوبة من عباده إن هم صدقوا، يقول الله تعالى: (وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ) الشورى/25.
ومع ذلك فأنت لا تملك الآن سوى الالتزام بوفاء الأقساط التي عليك، ولا يلزمك أن تشق على نفسك فتستدين لغرض التعجيل بالوفاء لتخفيف مقدار الفوائد الربوية، كما لا يلزمك أن تتخلص من المسكن الذي بنيته بهذا القرض الربوي، فالإثم يتعلق بالمعاملة المالية الربوية، ولا يتعلق بالمنزل المبني بواسطتها. والله أعلم.





للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا