نشرة الإفتاء - العدد 35 أضيف بتاريخ: 10-12-2018

نشرة الإفتاء - العدد 34 أضيف بتاريخ: 13-09-2018

التقرير الإحصائي السنوي 2017 أضيف بتاريخ: 12-07-2018

نشرة الإفتاء - العدد 33 أضيف بتاريخ: 27-05-2018

مختصر عقيدة أهل السنة والجماعة أضيف بتاريخ: 27-05-2018

نشرة الإفتاء - العدد 32 أضيف بتاريخ: 27-05-2018

دور المجامع الفقهية أضيف بتاريخ: 18-02-2018

صكوك عقود التوريد أضيف بتاريخ: 15-02-2018




جميع منشورات الإفتاء

بيان في الفتوى وأمانة الكلمة أضيف بتاريخ: 03-07-2019

مسلسل "جن" انحدار أخلاقي أضيف بتاريخ: 16-06-2019

دور الأسرة في مواجهة التطرف أضيف بتاريخ: 13-06-2019

توضيح من دائرة الإفتاء العام أضيف بتاريخ: 09-06-2019

توضيح بشأن هلال شوال أضيف بتاريخ: 04-06-2019

من آداب الدعاء وأحكامه أضيف بتاريخ: 22-05-2019

الدعاء في رمضان أضيف بتاريخ: 13-05-2019

يريد الله بكم اليسر أضيف بتاريخ: 08-05-2019




جميع المقالات

الفتاوى


الموضوع : هل هدايا العروس جزء من المهر؟

رقم الفتوى : 3219

التاريخ : 24-08-2016

التصنيف : الصداق (المهر)

نوع الفتوى : بحثية

المفتي : لجنة الإفتاء


السؤال :

هل تعد الهدايا المقدمة من أهل الزوج ليلة الزفاف من المهر؟


الجواب :

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله  

الهدايا التي تقدم إلى العروس ليلة الزفاف ليست من المهر؛ لأن المهر موثق في عقد الزواج، وتم الاتفاق عليه حين العقد، وعموماً الهدايا التي يقدمها أهل الزوج للزوجة باعتبار أنها هدية؛ تجري عليها أحكام الهبة والهدية التي تلزم بالقبض، وتكون ملكاً للزوجة، فلا يحق لأهل الزوج الرجوع فيها، لقوله صلى الله عليه وسلم: (لا يَحِلُّ لِرَجُلٍ أَنْ يُعْطِيَ عَطِيَّةً أَوْ يَهَبَ هِبَةً فَيَرْجِعَ فِيهَا إِلا الوَالِدَ فِيمَا يُعْطِي وَلَدَهُ، وَمَثَلُ الَّذِي يُعْطِي الْعَطِيَّةَ، ثُمَّ يَرْجِعُ فِيهَا كَمَثَلِ الْكَلْبِ يَأْكُلُ فَإِذَا شَبِعَ قَاءَ، ثُمَّ عَادَ فِي قَيْئِهِ) رواه أبو داود.

أما إذا تم الاتفاق على أنها جزء من المهر فتصبح ملكاً لها كاملاً إن تم الدخول، ومناصفة إن طلقت قبل الدخول.

وإن حصل العدول عن الخطبة  ليلة الزفاف فيرد الهدايا من عدل عن الخطبة إن دفعت على أساس أنها من المهر، وقد جاء في قانون الأحوال الشخصية الأردني في المادة رقم: (4/ب): "إذا عدل أحد الطرفين عن الخطبة، أو انتهت بالوفاة، فللخاطب أو ورثته الحق في استرداد ما دفع على حساب المهر من نقد أو عين، إن كان  قائماً، أو قيمته  يوم قبضه إن تعذر رد عينه أو مثله". والله تعالى أعلم .

 





للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا